*نسيم الشوق*

نسيم الشوق يلهو فى الحنايا..وحب البذل من خير السجايا..تجمل بالعطاءتعش كريما..وتلقى السعد فى دنيا البرايا..

*تلك نعمه*

*أن تنسى من أحببت لأن الله تعالى قدر لكما التفرقه..تلك نعمه *أن تتحكم فى عقلك كى لايفكر فيمن قد أحببت..تلك نعمه *أن تؤَثر على قلبك كى لايحب من أحب..تلك نعمه *أن تعلم يقيناً أن البكاء لايفيد فتتركه..تلك نعمه *أن تحلم بما يفرحك فتستيقظ مبتسماً..تلك نعمه *أن ترى حلمك يتحقق ..تلك نعمه _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ *أن تحمل حقيبتك وتخرج طالباً العلم فتحس بروح الجهاد..تلك نعمه *أن تجد أخاً لك فى الله.. تلك نعمه *أن تحس بالأطمئنان مع آيات القرآن..تلك نعمه *أن تتذوق حلاوة الإيمان فتسعد به..تلك نعمه *أن تسجد لله سجده فى السحر..تلك نعمه *أن تحس بمراقبه الله لك فتخشاه فتتقيه..تلك نعمه *أن توجد أمامك فرصه للتوبه ..تلك نعمه _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ *أن تتخيل ما لو كنت على غير دين الإسلام..فتعلم أنك منغمر فى النعمه .

18 التعليقات:

طالبه الفردوس 21 نوفمبر 2009 12:43 م  

السلام عليكم

جزاكم الله كل خير على الموضوع الرائع

ربنا يباركلك فى المدونه ويجعلها فى ميزان حسناتك

رابطة مدونون من أجل فلسطين 2 ديسمبر 2009 4:43 م  

انت عضو معنا فكان واجب علينا ان نفكرك بجديدنا

في أفراحنا لا ننسي الاقصي

منتظرين تشريفك لنا

أحمد بسام 4 ديسمبر 2009 8:18 ص  

أختى الكريمه : حفيده البنا
فلنحمد الله على تلك النعم
جزيت خيرا على التعليق عندى و اسف على عدم المتابعه

أنصار السنة والسلف الصالح 4 ديسمبر 2009 11:25 ص  

حكم المرتد في الدنيا
1. يُفرَّق بينه وبين زوجته، فإن تاب قبل انقضاء عدتها رجعت إليه، وإن انقضت عدتها قبل أن يتوب تبيَّن فسخ النكاح منذ ارتداده، سواء كانت ردته قبل الدخول بها أوبعد الدخول.
2. يُمنع من التصرف في ماله، وينفق منه على عياله، وتقضى ديونه.
3. لا يرث، ولا يورث، لقوله صلى الله عليه وسلم: "لا يرث المسلمُ الكافرَ ولا الكافرُ المسلمَ"21، ويكون ما تركه فيئاً لبيت مال المسلمين، ومن أهل العلم من قال لورثته.
قال القرطبي عن ميراث المرتد: ميراث المرتد لورثته من المسلمين، وقال مالك، وربيعة، وابن أبي ليلى، والشافعي، وأبو ثور: ميراثه في بيت المال).
والراجح ما ذهب إليه مالك والشافعي ومن وافقهما أن ميراثه لبيت مال المسلمين، للحديث: "لا يرث المسلمُ الكافرَ.."، وينفق على عياله من بيت مال المسلمين.
4. يُقتل المرتد من غير استتابة إن قُدِر عليه، إذا كانت ردته مغلظة، لأن الردة تنقسم إلى قسمين:
•مغلظة، وهي ما تكون مصحوبة بمحاربة الله، ورسوله، وأوليائه من العلماء العاملين، وعداوتهم، والمبالغة في الطعن في الدين، والتشكيك في الثوابت.
•ومجردة، وهي التي لم تصحب بمحاربة ولا عداوة ولا طعن وتشكيك في الدين، وكل الآثار التي وردت في استتابة المرتد متعلقة بالردة المجردة.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية : (إن الردة على قسمين: ردة مجردة، وردة مغلظة شرع القتل على خصوصها، وكلاهما قد قام الدليل على وجوب قتل صاحبها، والأدلة الدالة على سقوط القتل بالتوبة لا تعمُّ القسمين، بل إنما تدل على القسم الأول ـ الردة المجردة ـ كما يظهر ذلك لمن تأمل الأدلة على قبول توبة المرتد، فيبقى القسم الثاني ـ الردة المغلظة ـ وقد قام الدليل على وجوب قتل صاحبها، ولم يأت نص ولا إجماع على سقوط القتل عنه، والقياس متعذر مع وجود الفرق الجلي، فانقطع الإلحاق، والذي يحقق هذه الطريقة أنه لم يأت في كتاب ولا سنة ولا إجماع أن كل من ارتد بأي قول أوبأي فعل كان فإنه يسقط عنه القتل إذا تاب بعد القدرة عليه، بل الكتاب والسنة والإجماع قد فرَّق بين أنواع المرتدين).23
قال في "نيل المآرب في تهذيب عمدة الطالب: (ولا تقبل في الدنيا توبة من سبَّ الله تعالى، أورسوله، سباً صريحاً، أوتنقصه، ولا توبة من تكررت ردته، بل يقتل بكل حال، لأن هذه الأشياء تدل على فساد عقيدته).
5. يتولى قتله الإمامُ أومن ينوب عنه.
6. لا يغسل، ولا يكفن، ولا يصلى عليه، ولا يدفن في مقابر المسلمين.

نور الأزهر 4 ديسمبر 2009 2:02 م  

الحمد لله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة

الحمد لله على السراء والضراء

الحمد لله على العافية والابتلاء


"أن تعلم يقيناً أن البكاء لايفيد فتتركه..تلك نعمه"
ربما تقصدي الندم على ما فات ، أما البكاء فهو نعمة من نعم الله وسلي عنها من حرم منها، فهناك من يتمنى البكاء ولكن لا يستطيع أن يبكي .

حفيدة البنا 4 ديسمبر 2009 2:28 م  

طالبه الفردوس:
اللهم آمين
جزيتى خيراًحببتى.
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
رابطه مدونون من أجل فلسطين:
اللهم رد المسجد الاقصى الاسير تحت ريات المسلمين وصيحات التكبير وارزقنا الصلاة فيه والشهاده على اعتابه.
جزاكم الله خيرا
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
أحمد بسام :
الحمد لله دائماً وابداً
جزيتم خيرا
شوفتمونا
________________________________
أنصار السنه والسلف الصالح:
جزاكم الله خيراً أستاذى على المعلومات القيمه
أعز الله بكم الاسلام وجعلنا دائماً ممن ينصرون هذا الدين.
_________________________________
نور الازهر:
الحمد لله
أنا فعلاً أقصد الندم على ما فات فهوالذى لايفيد اما البكاء فهو فعلا نعمه وكما ذكرت هناك من يتمناه كمن يتمنى البكاء من خشيه الله والخشوع(عينان لا تمسهما النار:عينُ بكت من خشيه الله ....)
جزاكم الله خيرا
اسعدتنى زيارتكم

ابن الإخوان والأزهر 5 ديسمبر 2009 7:06 ص  

و إن تعدوا نعمة الله لاتحصوها

اللهم آتنا في الدنيا حسنة و في الاخرة حسنة و قنا عذاب النار

تذكرة جميلة جدا ، أسأل الله أن يثيبك عليها

TWEETY 7 ديسمبر 2009 12:27 م  

ازيك يااطنط

انا جيت ازروك واسلم على حضرتك

ومبسوطة خالص

حفيدة البنا 9 ديسمبر 2009 11:01 م  

ابن الإخوان والأزهر:
صدق الله العظيم
اللهم آمين
جزاكم الله خيراً
شرفتمونا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
Tweety:
طنط!
انا لسه خلعه سنتى اول إمبارح
^_^
مش مشكله
نوررررتينى يا قمر ويارب تفضلى ديماً مبسوطه ويارب يرجعلك ولدك بألف سلامه
سعيده بزيارتك ليا(لطنطك)^_-
تحياتى

مدونون من اجل الاقصي 10 ديسمبر 2009 10:13 ص  

السلام عليكم موضوعاتك جميلة فحقا الاخوة نعمة كبيرة دمتي بخير

حفيدة البنا 10 ديسمبر 2009 8:52 م  

مدونون من أجل فلسطين:
جزاكم الله خيراً
:)

أنصار السنة والسلف الصالح 13 ديسمبر 2009 6:31 م  

اسمعوا أيها الملحدون
تقول الإحصائيات أن أعلى نسبة للانتحار على الإطلاق كانت بين الملحدين لطالما تغنى الملحدون بإلحادهم وأفكارهم وحريتهم التي يتميزون بها عن غيرهم من المؤمنين! وطالما أتحفونا بسيل من كذبهم غير المنطقية يدَّعون فيها أنهم عقلانيون ويتعاملون مع الأمور بواقعية، وأنهم أكثر سعادة من غيرهم من المؤمنين الذين حكموا على أنفسهم بالانقياد للدين، وحرموا أنفسهم من ملذات الحياة!!
ولكن يأتي الواقع والعلم ليكذب هؤلاء ويفضح كذبهم وأنهم مجرد أدوات للشيطان يستخدمها في حربه مع المؤمنين التي سيخسرها بلا شك، وأن هؤلاء الملحدين اتخذوا الشيطان ولياً لهم من دون الله، ليكونوا شركاء له في نار جهنم يوم القيامة.
ومن عظمة القرآن أنه لم يهمل الحديث عن هؤلاء بل وصفهم وصفاً يليق بهم، يقول تعالى:
(اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آَمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَوْلِيَاؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُمْ مِنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ)
فماذا نرجو من إنسان أخرجه الشيطان من النور إلى الظلمات؟ إنه مثل إنسان ميت يائس لا حياة فيه ولا استجابة لديه، وهذا ما أثبتته الدراسات العلمية الجديدة!
الأبحاث العلمية تثبت أن الملحدين أكثر الناس يأساً!
ففي دراسة حديثة تبين أن الملحدين هم أكثر الناس يأساً وإحباطاً وتفككاً وتعاسة!!! ولذلك فقد وجدوا أن أعلى نسبة للانتحار على الإطلاق كانت بين الملحدين واللادينيين، أي الذين لا ينتسبون لأي دين، بل يعيشون بلا هدف وبلا إيمان.
فقد أكدت الدراسات العلمية المتعلقة بالانتحار أن أكبر نسبة للانتحار كانت في الدول الأكثر إلحاداً وعلى رأسها السويد التي تتمتع بأعلى نسبة للإلحاد. أما الدانمرك فكانت ثالث دولة في العالم من حيث نسبة الإلحاد حيث تصل نسبة الملحدين (واللادينيين) إلى 80 %، وليس غريباً أن تصدر منها الرسوم التي تستهزئ بنبي الرحمة صلى الله عليه وسلم.
تؤكد الدراسات العلمية على أن للتعاليم الدينية دور كبير في خفض نسبة الانتحار، وأن هذه التعاليم أقوى ما يمكن في الإسلام! ربما ندرك يا إخوتي لماذا حذر نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم من الانتحار في قوله: (من قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يتوجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدًا مخلدًا فيها أبدًا، ومن شرب سمًا فقتل نفسه، فهو يتحساه في نار جهنم خالدًا مخلدًا فيها أبدًا، ومن تردى من جبل فقتل نفسه، فهو يتردى في نار جهنم خالدًا مخلدًا فيها أبداً) [رواه البخاري ومسلم]. إنه أخطر تحذير على الإطلاق عرفته البشرية!! فهل هذا النبي يدعو للقتل والإرهاب؟ أم أنه حافظ على حياة أمته وأتباعه بهذا الحديث الشريف؟ ومن إعجاز هذا الحديث أنه شمل الحالات الأساسية التي تشكل أكثر من 90 % من حالات الانتحار.
فلو تأملنا إحصائيات الأمم المتحدة نلاحظ أن معظم نسب الانتحار يكون بمسدس أو سكين، وهو ما أشار إليه الحديث بكلمة (من قتل نفسه بحديدة)، السبب الثاني هو تجرع سم أو استنشاق غاز أو أخذ حبوب مخدرة، أي طريقة كيميائية وهو ما أشار إليه الحديث بقوله: (ومن شرب سمًا)، والسبب الثالث هو القفز من على جسر أو من أعلى بناء أي أن يرمي نفسه من مكان مرتفع وهو ما أشار إليه الحديث بقوله (ومن تردى من جبل)، انظروا كيف أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يغفل عن مثل هذه الظاهرة فوضع العلاج المناسب والقوي لها مسبقاً!!
تؤكد هذه الدراسة العلمية أن أعلى نسبة للانتحار كانت بين الملحدين، ثم البوذيين ثم المسيحيين ثم الهندوس وأخيراً المسلمين الذين كانت نسبة الانتحار بينهم تقترب من الصفر. انظروا معي إلى العمود الذي يمثل نسبة الانتحار لدى الملحدين وهو أعلى نسبة لديهم، وتأملوا معي العمود الذي يمثل نسبة الانتحار بين المسلمين وهو أقل نسبة على الإطلاق، هل توحي لك هذه الحقيقة العلمية بشيء!!
خطوات علاج الانتحار كما يراها العلماء اليوم
تؤكد الدراسة على أن نسبة الانتحار زادت كثيراً في الخمسين سنة الماضية، وأكدت دراسات أخرى على أن الدول التي تضع قوانين صارمة تعاقب فيها من يحاول أن يقتل نفسه أو من يساعده على ذلك، هذه الدول كانت نسبة الانتحار فيها أقل، أما الدول التي لا تضع قوانين صارمة تعاقب من يحاول الانتحار مثل السويد والدانمرك بحجة 'حرية التعبير' فكانت تتمتع بأعلى نسبة انتحار.
من هنا تؤكد الدراسات على أنه من الضروري لعلاج ظاهرة الانتحار لابد من التحذير منها ووضع عقوبة رادعة لها. إذاً هناك ثلاث خطوات تنصح بها الدراسة لعلاج هذه الظاهرة التي تقول فيها الأمم المتحدة أن عام 2020 سيكون عدد المنتحرين مليون ونصف، وأن 15-30 مليون شخص سيحاولون الانتحار في عام واحد فقط، أي بمعدل جريمة انتحار واحدة كل 20 ثانية، وبمعدل محاولة انتحار كل ثانية أو ثانيتين!! وهذا عدد ضخم جداً وغير مسبوق

حفيدة البنا 14 ديسمبر 2009 1:52 ص  

أنصار السنه والسلف الصالح:
سبحان الله ولا اله الا الله!
قرآننا لا يكذب
يقول تعالى:
(اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آَمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَوْلِيَاؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُمْ مِنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ)
الأبحاث العلمية تثبت أن الملحدين أكثر الناس يأساً!
سبحان الله وصدق أيضا قول ربى عز وجل إذ يقول:(ومن لم يجعل الله له نوراً فما له من نور)فأى إنسان لم يقدر ويشأ الله تعالى أن يجعل له نوراً يهديه إلى الحق والإيمان فلن يحصل عليه لأن الذى يملك النور الهادى إنما هو الله تعالى وحده.
جزاكم الله خيراً

إبن الإيمان 14 ديسمبر 2009 1:25 م  

السلام عليكم:
دمت ذخرا للاسلام والاخلاق

مدونه جميله
والى الامام

من مدونة أرض الايمان
لمحاربة الالحاد

إبن الايمان

حفيدة البنا 15 ديسمبر 2009 1:49 ص  

إبن الإيمان:
جزاكم الله خيراً

anas nabil 15 ديسمبر 2009 10:57 ص  

السلام عليكم

جزاكى الله كل خير
على التذكير بتلك النعم التى كثيرا منا يغفل أنها نعمه

جزاك خيرا على تلك الموضوع

ولا يأتى تلك الموضوع إلا من شخص شعر بتلك النعم

مدونه رائعه
(تقبلى مروورى)(أول زيارة)

حفيدة البنا 17 ديسمبر 2009 1:45 ص  

أنس نبيل:
وعليكم السلام
جزانا وإياكم
_قال تعالى:(وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ)
إن الله أمر رسوله محمد صلى الله عليه وسلم أن يتحدث بنعمه فيشكره قولا كما يشكره عملا..
نحمد الله على كل حال
جزاكم الله خيراً
شرفتمونا

زهرة الأقصى 10 مارس 2010 10:19 ص  

كلمات رائعة دمتي مبدعة حبيبتي

من أنا

صورتي
(إيمان )بنوته من الاخوان فى تالته ثانوى ازهرى بحب الناس وكل اللى بيحبونى وبحب الاخوان لأنى اصلاأتشرف انى اكون منهم وبحب البلد والمكان اللى انا عيشه فيه مش مهم هما إزاى لأن اكيد الناس هيه اللى عملت فيهم كده!!.. وبحب البيتزا والبانيه..وأكتروأهم حاجه نفسى ربنا يحققهالى إنى اموت شهيده بجد..

بحب الطبيعه

بحب الطبيعه

نسيم أعشقه

أستغفر الله الذى لاإله إلا هو وأتوب إليه

أستغفر الله الذى لاإله إلا هو وأتوب إليه

شعارنا

شعارنا

أفتخر بذلك..

أفتخر بذلك..

حقاً..

حقاً..

لاتنس ذكر الله

لاتنس ذكر الله

نحن معكى يا غزه

نحن معكى يا غزه

الشيخ أحمد ياسين

الشيخ أحمد ياسين

فضل الإستغفار

فضل الإستغفار

الإسلام هو الحل

الإسلام هو الحل

أحبكم فى الله

أحبكم فى الله

مدونات أقرأها

مدونات أقرأها

(ويبقى وجه ربك..)

(ويبقى وجه ربك..)

أنت قدوتى بعد الرسول

أنت قدوتى بعد الرسول
يتم التشغيل بواسطة Blogger.